أمن

الإعدام لمسؤول أخطر مفرزة اغتيالات بداعش

اصدر القضاء العراقي، حكما بالإعدام شنقا حتى الموت بحق احد ابرز اعضاء فلول “داعش” الإرهابي بعد اعتقاله في وقت سابق من قبل مديرية الأمن (التحقيقات والأمن الوقائي) في هيئة الحشد الشعبي شمال العاصمة بغداد.

وكان الإرهابي يشغل صفة معاون مسؤول قاطع شمال بغداد (الطارمية) حيث كان المسؤول المباشر عن اخطر مفرزة للاغتيالات المسؤولة عن اغتيال العديد من المدنيين والمنتسبين بالعبوات اللاصقة والاسلحة الكاتمة للصوت.

وقد تم إلقاء القبض عليه على الإرهابي المدان في وقت سابق وفق خطة استخبارية نوعية وكمين محكم اسفر عن اعتقاله في شمال بغداد من قبل مديرية الأمن والانضباط بعد استحصال الموافقات القضائية وبعد اكمال التحقيقات تمت احالته الى القضاء العراقي وصدور حكم باعدامه شنقا حتى الموت.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى